مملكة الفلكة العربية

لمحبي الفلكة والمد على الرجلين
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
يطلق منتدى الفلكة العربي الأول حالياً مسابقته الكبيرة لجميع الأعضاء ..
والفائز ستستضيفه المس هـبـة لمدة يومين في منزلها وستعاقبه بالفلقة ..

لمشاهدة الموضوع من هــــنــــا
أو من هذا الرابط http://falaka.3arabiyate.net/t87-topic

للمراسلة :  hibafalaka@yahoo.com
للتواصل مع منظمة أعمالي "راما" على الفيسبوك من هــنــا

شاطر | 
 

 علقه من امى المدرسه

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
spankerman
عضو نشيط


عدد المساهمات : 41
نقاط : 3187
تاريخ التسجيل : 20/08/2015

مُساهمةموضوع: علقه من امى المدرسه   السبت نوفمبر 28, 2015 9:00 pm


هده القصه من اجمل القصص التى قرتها فى حياتى لانها يمكن تمثل قصتى الحقيقه\r\n\r\n\r\nبالرغم من انها مرات معدودة تلك اللى اتمديت فيها على رجلي الا ان اكثرها\r\nاثرا فى الذاكرة هى ما سأرويها\r\n\r\nتكمن مشكلتى فى ان والدتى مدرسة فهى مدرسة خارج المنزل و ايضا داخله و\r\nطبعا لا احتاج الى وصف ما كان يحدث اخر الشهر عندما تاتى الشهادات فكنت\r\nارى اخوتى ( انا الأصغر ) و قد تبدل حالهم فقد اصبحت افدامهم لأعلى و\r\nرؤسهم لأسفل و ارى والدتى و هى تنهال ضربا بالعصى على ارجلهم و لا اسمع\r\nسوى سوت طرقعة العصى على اقدامهم و صوت عويلهم و الكلمات المتكررة ( و\r\nالله اخر مرة المرة اللى جايه حاجيب نمرة احسن ) فلقد كانت نسبة النجاح\r\nعند والدتى من 70 % فما فوق و الا تكمل هى النسبة على قدم من يسوقه حظه\r\nالعثر الى عصاها المهم و كنت انا ممن يعتبرون من الطلبه الفالحين( يعنى\r\nيادوب اعدى الـ 70% بالعافية ) و ذلك كى اهرب من قلبة الحال اللى باشوف\r\nفيها اخواتى و خصوصا اخى الأكبر مباشرة فلقد كان شقيا جدا و كانت نسبته\r\nفى الأغلب تستوجب حوالى 20 عصا على قدمه لدرجة انا مرة قولت له عندما\r\nكبرنا احمد ربنا ان مافيش شهادات فى ثانوى و الا كنت زمانك بتغير قدم\r\nرجلك كل 3 شهور زى كاوتش العربية )\r\n المهم و جاء اليوم الموعود فنتيجة\r\nعدم اتضاح الرؤيا فى الفصل اختلطت عليا الأرقام عند كتابة المسائل فى\r\nامتحان الحساب (الله يخرب بيته ) فقمت بكتابة ارقام المسألة الأولى مع\r\nارقام المسألة الثانية و هكذا و طبعا كانت النتيجة سقوط مع مرتبة الشرف\r\nالمشكلة لم تكن فى انى لأول مرة احصل على صفر المشكلة انى بدأت فى البكاء\r\nمن المدرسة حتى وصولى الى البيت لأننى كنت اتخيل ما سيحدث لى من امى\r\nالحبيبة ما هى شيء بالعقل اخى الأكبر عندما يحصل على 12 من 20 فى اى مادة\r\nيعنى ناجح بياخد حوالى 8 عصيان من اللى يشفوا العليل امال انا اللى\r\nجايب صفر حايجرى لى ايه المهم وصلت البيت و نتيجتى واضحة على ملامحى و\r\nعلشان الحكاية تكمل كنت اول واحد وصل يعنى الإفتتاحية و سألتنى الوالدة\r\nها النتيجة طلعت بتاعة امتحان الحساب و العربى فأجبت : نعم جيبت 16 من\r\n20 فى العربى ثم سكت فنظرت امى الى وقالت: و الحسااااااب فسكت فقالت\r\nلى : لو سقطت ادخل غرفتك دلوقتى لحد ما اخواتك يرجعوا من المدرسة فبكيت\r\nو توسلت و لكن دون اى جدوى كان القرار حاسما و دخلت غرفتى\r\n و بعد ساعات\r\nاجتمعت الأسرة الكريمة انا و اخوتى اختى الكبرى ناجحة و اخى الذي يليها\r\nبرده تمام اما انا و اخى الأخر كنا كالكب الأجرب نظرت امى الى اخى و\r\nقالت طيب انت و عارفين انك بليد ثم نظرت الى و قالت اما انت فانا لن\r\nاسمح لك بانك تكون بليد و بالفعل قالتفتت امى و قالت لأخى يالا بسرعة\r\nاقعد على الكرسي و حط رجلك على الترابيزة و بالفعل امتثل اخى للأمر و اخد\r\nنصيبه حوالى 11 عصاية كانت الواحدة منها كافيها لقتلى 10 مرات ثم جاء\r\nدورى و قالت : يالا زى اخوك و لكن عندما جلست فوجئت بأنها تأمر اخى\r\nالأكبر : امسك رجل المحروس و لو فلت منك يا ويلك انت .و لم ينتظر اخى\r\nاكثر من ثانية و بالفعل مسك رجلى مسكة لم استطع ان اهرب منها قيد انملة\r\nو سمعت امى تقول : شوف اول مرة اصعب مرة لو انا تهاونت معك المرة دى\r\nحاتبقى عادة عندك انك تبقى بليد زى اخوك الخايب و ماتذاكرش علشان كده\r\nالمرة دى عمرك ما حاتنساها و بالفعل كنت اعتقد ان الأمر سيقتصر على 20\r\nعصاية هى مجموع الدرجات و لكنى بعد اول عصاية نزلت على رجلى عرفت انى لن\r\nاتحمل حتى اول 5 عصيان و بعد الثالثة بدأت فى الصريخ و لكن دون اى جدوى\r\nفالوالدة كانت تعرف من اين تؤكل الكتف اقصد الرجل و العصاية الواحدة من\r\nايدها كانت شفا المهم وصلت لحد الـ 20 و انا بالكاد استطيع الرؤيا من\r\nكتر الدموعفى عينى و فوجئت بها تقول كده 20 عصاية بـ 20 نمرة الـ 10 دول\r\nبقى علشان تحرم تسقط تانى و بالفعل عدت 10 عصيان و انا لا استطيع حتى ان\r\nاصرخ من شدة الألم . و بعد المد طبعا لازم تجرى علشان الدم يجرى فى رجلك\r\nتانى . اللذيذ فى كل تلك المحنة هو ما قاله لى اخى و عندما دخلنا غرفتنا\r\nو نحن نبكي من شدة الألم فعندما اغلق الباب علينا فوجئت به يضحك و يقول\r\nلى : ايوة كده الواحد يلاقى حد يونسه و هو بيتمد . و لم اتمالك نفسي\r\nووجدت نفسي اضحك بالرغم من كل الآلام التى اشعر بها فى قدمى كانت هى تلك\r\nقصتى مع المد و هى صحيحة لا كذب فيها و لا مبالغة و للعلم حتى اكون امينا\r\nاننى كنت نسيت التفاصيل حتى ذكرنى بها اخى عندما تذكرنا ذكريات الصغر\r\nسويا عندما قمت بزيارته فى منزله بعد ان صار مهندسا معماريا مرموقا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
علقه من امى المدرسه
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مملكة الفلكة العربية :: الفئة الأولى :: منتدى قصص الفلكة-
انتقل الى: